أمكنة » حكاية يوهانشتات » الموقع رقم 6 – ساحة (Thomas-Müntzer-Platz)

eingestellt am 08.04.2019 von QM Johannstadt, zuletzt geändert am 07.10.2019

عندما تتجه إلى نهر إلبه عبر شارع (Arnoldstraße)، ستصل ساحة (Thomas-Müntzer-Platz) وهي الموقع رقم 6.

قبل عام 1945: القادة، السباحة في النهر والطيارون

خريطة عام 1911. الموقع محدد على اللوحة. المصدر: (JohannstadtArchiv)

ساحة (Feldherrenplatz)

كانت ساحة (Thomas-Müntzer-Platz) تُدعى سابقاً، في العام 1904، ساحة (Feldherrenplatz). وتعود التسمية إلى شارع (Feldherrenstraße)، الذي صار اليوم يعرف بشارع (Florian-Geyer-Straße). ومن الممكن أن يشير اسم شارع (Feldherrenstraße)، إلى ذكرى ولي العهد، الذي صار لاحقاً الملك ألبرت، وحمل رتبة مشير. وقد بقيت الساحة حتى عام (1912) خالية من البناء، وبعد هذا التاريخ بوقت قصير، بُنيت المباني التي حملت الأرقام 3، 4 و5، من قبل النجار، ومالك أحد الأبنية (Max Albin Förster). وبعد ذلك بثلاث سنوات شيد المساح (Hans Gentsch) وتاجر البناء (Friedrich E. Hermann)، الأبنية ذات الأرقام 6 و7، وأما البناء رقم 10 فقد بُني من قبل (Wachtel & Voigt). يقع قسم الشرطة (XXV) في البناء رقم 1، منذ العام 1915. بنيت الأبنية الجديدة من قبل الأثرياء في دريسدن، فمنهم ممثل المسرح، وتاجر التحف الفنية، والمهندس والمصرفي، والصناعي، ومفتش البناء الرسمي.

ساحة (Feldherrenplatz) حالياً ساحة (Thomas-Müntzer-Platz) صورة من الجو حوالي عام 1900. المصدر: (Walter Hahn, Deutsche Fotothek)

رفاق اللعب، أطفال في ساحة (Feldherrenplatz)، عام 1936. المصدر: (Gertraude Finkenwirth)

مسبح أنطون

تحول مسبح أنطون القريب من (Fährgarten)، على نهر إلبه، إلى وجهة مشهورة لمحبي السباحة والرحلات في حي يوهانشتات. في عام 1754، استحوذ الأمير الناخب، وكبير مفتشي المراكب (Christian Gottlob Anton)، على قطعة الأرض التي كانت قبل ذلك فرناً للكلس، فبنى عليها، بعد حصوله على رخصة البناء، منزلاً كبيراً مع حديقة، وفندقاً، وورشة تقطير، ومخبزاً خاصاً، وملحمة. استوحى البناء من طراز المنازل الريفية الفرنسية من عصر الروكوكو. في العام 1922، بُني على قطعة الأرض، التي تعود ملكيتها إلى مدينة دريسدن، مسبحٌ مفتوحٌ (انظر الصورة أدناه). دمرت القنابل التي ألقيت على دريسدن عام 1945، مسبح أنطون. اليوم لا يوجد في الموقع السابق، سوى السياج النباتي على نهر إلبه.

المزيد من المعلومات حول تاريخ (Antons Bad) تجده هنا.

مسبح أنطون حوالي العام 1910. المصدر: (SLUB Dresden / Deutsche Fotothek)

مسبح أنطون، صورة جوية، من جهة حي (Neustadt). المصدر: (JohannstadtArchiv)

موقع الطائرات المائية دريسدن – هامبورغ

في العام 1925 اُفتتح في دريسدن العرض الأوربي الأول: إنشاء خط طيران مائي، على طول نهر إلبه بين (Johannstadt) في دريسدن، و(Altona) في مدينة هامبورغ، مع الهبوط في مدينة (Magdeburg)، من خلال شركة الطيران (Junkers Luftverkehr AG). انتظمت حركة الملاحة الجوية في عام 1925، لمدة ثلاثة أشهر، على نهر إلبه، باستخدام طائرات مائية من طراز (Junkers F13). اسُتخدم مبنى جمعية التجديف، التي لا تزال موجودة حتى اليوم، كساحة للرياضة، لتموين الطائرات. في 10 آب 1925، نجحت أول عملية إقلاع من ضفة يوهانشتات على نهر إلبه، فوق شارع (Gneisenaustraße) سابقاً، وهو شارع (Bundschuhstraße) حالياً. وبعد ذلك بعام واحد ظهر جلياً عدم جدوى الخط المائي اقتصادياً، ما أدى إلى توقفه بعد انتهاء جدول العمل الصيفي في خريف 1926.

المزيد من المعلومات حول تاريخ (Wasserflugplatzes) تجده هنا.

الطائرة المائية من طراز (Junkers F13) على ضفة نهر إلبه في يوهانشتات، عام 1925. المصدر: (SLUB Dresden / Deutsche Fotothek / Walter Hahn)

افتتاح الرحلات المنظمة عام 1925. المصدر: (JohannstadtArchiv)

بعد عام 1945: المنتزه والمهرجان

مخطط المدينة لعام 2017. جزء من المخطط مطابق لمخطط المدينة التاريخي لعام 1911. الموقع محدد على اللوحة. المصدر: (Themenstadtplan Dresden)

من ساحة (Feldherrenplatz) نشأت ساحة (Thomas-Müntzer-Platz)

نجت ساحة (Feldherrenplatz) من الغارات الجوية عام 1945، دون أضرار تذكر، على عكس الكثير من الأجزاء التي حولها. لا يزال البناء رقم 9 يمثل علامة قديمة، معروفة لاستقبال ضحايا الحرب. ابتداءاً من العام 1946، تغيرت أسماء الشوارع في شمال يوهانشتات، إلى أسماء تشير إلى حرب الفلاحين، على سبيل المثال، شارع (Bundschuhstraße) وشارع (Pfeifferhannsstraße) وشارع (Florian-Geyer-Straße). وعلى هذا النحو تغير اسم ساحة (Feldherrenplatz)، إلى اسم قائد حرب الفلاحين (Thomas Müntzer). ومنذ العام 1945 عبَرَ، الساحة، مسار أنقاض السكك الحديدية ، وتم استخدامه حتى أواسط الخمسينيات، لجلب بقايا حطام يوهانشتات المدمرة إلى ضفة نهر إلبه.

إشارة إلى نقاط الاستقبال في المبنى رقم 9، في العام 1940، حالة 2010. المصدر: (Stadtwiki Dresden / Kronf)

مسابقة الشباب في ساحة (Thomas-Müntzer-Platz)، عام 1950. المصدر: (JohannstadtArchiv).

مروج نهر إلبه بعد العام 1945

بعد نهاية الحرب امتلأت، مروج نهر إلبه من جهة يوهانشتات، بالأنقاض، وبشكل بارز للعيان، من ضفة (Käthe-Kollwitz-Ufer)، وحتى جسر (Waldschlösschenbrücke). وأثناء بناء موقف للسيارات بجانب الجسر، عام 2007، عُثر على مجموعة من بقايا الأنقاض، التي يمكن مشاهدتها في معرض ثقافة البناء صالة (JohannStadthalle). منطقة مسبح أنطون تحولت، بعد التخلص من بقايا الأنقاض في العام 1958، إلى منتزه صغير حمل اسم (Elbfrieden II). ولم تنجح الخطط الهادفة لجعل المنطقة، منطقة تخييم عالمية، في سبعينات القرن الماضي، بسبب وقوعها في منطقة فيضان النهر. تستخدم مروج إلبه، اليوم، كمنطقة ترفيهية للإحتفالات، وفيها يقام صيفاً مهرجان (Johannstädter Elbefest)، وفي فصل الخريف مهرجان (Drachenfest).

مهرجانات يوهانشتات وإلبه

تأسس مهرجان يوهانشتات على مروج إلبه، في أحياء وسط دريسدن، في العام 1973. المهرجان الذي يدوم ثلاثة أيام، اعتبر مهرجاناً شعبياً يخص الشباب والمسنين معاً. وصل عدد المشاركين فيه، في عام 1983، إلى 70 ألف زائر، شربوا تقريباً 7 آلاف ليتر من البيرة، واستهلكوا ما يقارب 12600 شطيرة سمك من مركز البيع التابع لمحلات (Konsum). أقيم المهرجان، منذ إنشائه وحتى انهيار جمهورية ألمانيا الديمقراطية (DDR)، 14 مرة، آخرها كان في الفترة بين 8 وحتى 10 أيلول من عام 1989. استعاد المهرجان منذ العام 2001، نشاطه التقليدي من خلال تعاونيات الإسكان في يوهانشتات (WGJ). وقد عُنيت جمعية (JohannStadthalle e.V.) منذ عام 2018، بتنظيمه على نهر إلبه.

مهرجان يوهانشتات عام 1967، المصدر: (Erich Höhne, Erich Pohl). المصدر: (Deutsche Fotothek)

ميدالية الذكرى الأولى التي أقيم فيها مهرجان يوهانشتات عام 1973. المصدر: (Sammlung Gonschorek)

ميدالية الذكرى الثالثة التي أقيم فيها مهرجان يوهانشتات 1975. المصدر: (Sammlung Gonschorek)

مهرجان يوهانشتات للسباحة في نهر إلبه

لبى أكثر من 100 مشارك في 15 آب 1998، نداء رئيس الإدارة المحلية السابق (Dr. Dietrich Ewers (1939-2018))، ليسبحوا مسافة 3 كيلومترات، في مياه النهر التي لم تكن نظيفة تماماً (جودة من الدرجة 2)، من نقطة الانطلاق على (Blauen Wunder)، إلى نقطة الوصول في منتزه يوهانشتات، ويحصلوا على شراب وطعام، مجاني من قبل راعي المسابقة (Jens Bauermeister). وما زال هذا التقليد مستمراً حتى يومنا هذا. وسُجل في العام 2018، رقم قياسي بعدد المشاركين في المهرجان، وصل إلى 1789 . وقد أدار (Dr. Dietrich Ewers)، المهرجان حتى عام 2016. هذا الرجل الذي ولد في مدينة (Magdeburg)، عاش منذ عام 1965، في ساحة (Thomas-Müntzer-Platz)، فكان ابن حي يوهانشتات الأصيل. ومع التحولات الجارية، غيَّر مهندس الميكانيك، الذي عمل سابقاً مع شركة (Robotron)، من نشاطه، واتجه إلى العمل في السياسة، فصار عضواً في الحزب الاشتراكي (SPD)، وتولى رئاسة الإدارة المحلية في المدينة القديمة، عام 1990، وبقي في منصبه هذا لمدة 14 عاماً. إضافة إلى مهرجان يوهاشتات للسباحة في نهر إلبه، أسس أيضاً، جمعية (Dresden Marathon e.V.)، والحديقة الفييتنامية في يوهانشتات.

المزيد من المعلومات حول (Johannstädter Elbeschwimmen) تجده هنا.

صورة (Dr. Dietrich Ewers) في مهرجان يوهاشتات للسباحة في نهر إلبه عام 2018. المصدر: (Waltraut Leuschner)

كتابة النص: (Matthias Erfurth, Matthias Kunert, Henning Seidler)

<< الموقع 5 – Arnoldstraße                                الموقع 8 – Bönischplatz >>